1) لا يجب أن تتعرّضي للشمس بعد الخضوع لعملية حقن الفيلر، لان التعرّض للشمس يسبب بقعاً داكنة مكان الحقن، لذا يفضل ان تستخدمي واقياً للشمس لأيام عدّة.

2) لا تضغطي على أماكن الحقن حتى لا تتسبب بتكتلات أو تورم بالجلد.

3) اوقفي تناول الأسبرين والمسكنات قبل الحقن بأسبوع لتجنّب سيولة الدم والكدمات الزرقاء، وبعده أيضاً بأسبوع لتجنّب ظهور الكدمات في منطقة الحقن.

4) تجنّبي إزالة شعر الوجه بالليزر أو أي وسيلة أخرى في اليوم ذاته من الحقن أو بعده بثلاثة أيام على الأقل لأن الجلد بعد الحقن يكون ملتهباً، وقد يتسبب ببقع أو تورم.

5) تجنّبي أيضاً الخضوع لجلسات تنظيف البشرة أو البخار، أو الساونا، أو التقشيير الكيميائي، والسنفرة، أو حتى اسخدام السكراب لتنظيف الوجه، والكريمات، اضافة الى مساحيق التجميل لفترة لا تقلّ عن أسبوع.

6) استشيري طبيبك باستمرار عن أي أعراض غير معتادة تواجهينها، كالورم الشديد أو الإحمرار الزائد أو الإحساس بالألم المستمر أو تغير لون الجلد وشحوبه.

7) امتنعي عن التدخين، قبل الحقن وبعده. لأن النيكوتين يساعدان على ظهور التجاعيد وجفاف البشرة، وعند تناولهما بعد حقن الفيلر مباشرة، سوف يؤديان حتماً إلى زوال نتائج الفيلر في وقت قصير. ويمكن أن يؤدي التدخين، خاصة ان خضعت للحقن في الشفايف، لمشاكل كثيرة مثل فشل الحقن، وتجعّد شكل الشفتين، وربما تظهر تكتلات في بعض مناطق الحقن.